2020-01-24 آخر الأخبار ‫أفضل الأبراج لعام 2020

الدوري السوري .. الجيش يفوز ..ديربي اللاذقية.. وقمة في حلب..

الخميس 26-12-2019 - نشر منذ 4 أسابيع - 305 مشاهدة

"وطني برس" : تقرير : فيصل علي.

 

قد يسجل الدوري السوري رقما قياسيا في القصة المعروفة قصة التوقف المستمرة بسبب المشاركات الخارجية لمنتخباتنا الوطنية.

 

اليوم اقيمت مباراتان وغدا تستكمل المرحلة وبعدها توقف بسبب مشاركة منتخبنا الاولمبي في النهائيات الاسيوية في تايلاند.

 

 مع التفاصيل:

 

في ملعب الباسل بباب عمرو بحمص اقيمت مباراة منقولة اتحاديا والمباراة كانت مقررة ان تقام في الملعب البلدي وكانت مقررا نقلها تلفزيونيا وفيها فاز الجيش على الطليعة بثلاثة اهداف لهدفين سجل للجيش كل من: (ورد السلامة "هدف" و محمد الواكد "هدفين") و للطليعة (محمد زينو "هدفين" أحدهما من ركلة جزاء).

 

ليرفع الجيش رصيده إلى 19 نقطة في المركز الثالث مؤقتاً, في حين تجمّد رصيد الطليعة عند 10 نقاط في المركز التاسع.

 

وفي جبلة تعادل فريقها جبلة مع الوحدة سلبا.

 

ليرفع جبلة رصيدهم إلى 4 نقاط في المركز الثالث عشر, و الوحدة إلى 18 نقطة في المركز الرابع بشكل مؤقت.

 

غدا يقام في اللاذقية ديربي من اقوى الديربيات العربية تشرين ضد حطين  ..تشرين متصدر الدوري مصمم بالبقاء في القمة وحطين للعودة بعد الاخفاقات وللمباراة حكايات في كل بيوت اللاذقية فلمن القمة البحرية؟

 

في حلب الشهباء قمة وكلاسيكو الكرة السورية ولقاء منتظر بين الاتحاد والكرامة ..الاتحاد للعودة بعد خسارته الغير مستحقة الاسبوع الماضي امام الوحدة والكرامة نفس الشيء بعد تعادله الاشبه بالخسارة مع الجزيرة وسط الاسبوع ..مباراة كبيرة بين فريقان كبيران..

 

في حمص الوثبة المنتشي بفوز كبير على النواعير مع الساحل الذي صرح لنا مدربه الكابتن هشام شربيني قائلا : يعاني الساحل من تصحيح المسار ، وهو يعيش تحت ضغط الجدول ونقاط والغيابات (اصابات او حرمان ) ، نعمل ضمن الامكانات المتاحة لتحسين الامور غير صحيحه في بناء وفترة الاعداد  لذلك نتعرض لهزات قويه بين حين والاخر .

 

و أضاف : فرق الدوري كلها قوية ولكن تتميز عن بعضها البعض بفوارق ، ( الاستقرار الاداري او المادي او الفني او لاعبين او حتى اللعب بارضها )  والوثبة احد هذه الفرق المستقرة والذي يطمح ليكون الدوري احد اهدفه وسيقاتل عليه عروض قويه وفريق متكامل ونحن كذلك سنقاتل لأجل الساحل .

 

وتابع : بذلك تكون مباراة قوية وجميع أعد العدة لها الغيابات الكثيرة تؤرقني ولكن الاحتمالات كلها مفتوحة والكرة بين أقدام اللاعبين.

 

وفي دمشق يلتقي الشرطة والجزيرة وكلاهما حقق نتيجة جيدة الاسبوع الماضي وصرح لنا الكابتن باسم ملاح انه اجتمع باللاعبين وطلب منهم عدم الاستهانة بالفريق المجتهد الجزيرة واللعب كأنها نهائي كأس لضمان النقاط الثلاثة التي تعطي راحة نفسية للفريق.

 

كما يلتقي الفتوة مع النواعير ..الفتوة الذي يعاني من مشاكل ادارية وانسحابه من مباراته الاخيرة خير دليل اما النواعير فلتعويض خسارته من الوثبة والكابتن انور عبدالقادر يعرف الفتوة جيدا لأنه ابن النادي.

أخبار ذات صلة